الدراسه في المانيا موضوع شامل

الدراسه في المانيا



كبداية ل الدراسه في المانيا يوجد في ألمانيا أكثر من 355 جامعة ومعهد للتعليم العالي منها 25 يقوم بتعليم طب الأسنان وعلى من يريد الدراسة في ألمانيا أن يختار بين الجامعة كمؤسسة للتعليم العالي من ناحية والمعاهد العليا المتساوية معها ، ويجب أن يحدد:

1- ما هو نوع الجامعة أو المعهد العالي الذي يناسبك ل الدراسه في المانيا  ؟

2- هل تريد أن تقضي في ألمانيا فترة دراسة كاملة أو فترة جزئية بدون الحصول على شهادة في ألمانيا ؟

3- هل تريد أن تكمل دراستك في ألمانيا بعد تخرجك من الجامعة في وطنك الأصلي؟

4- هل يُعترف في وطنك الأصلي بشهادات الدبلوم أو الماجستير أو امتحان الدولة أو شهادة دبلوم الجامعات التخصصية الألمانية كمؤهلات مهنية ؟ أم أنك تفضل الحصول على شهادة بكالوريويس أو ماجستير معترف بها دوليا 

ويجب معرفة إمكانية العمل بالشهادة الألمانية وتخصصك الدراسي في وطنك الأصلي وكيفية تمويلك لفترة الدراسة في ألمانيا


الدراسه في المانيا من اعظم البلاد التي يلجا اليها الطلاب الاجانب 


لماذا الدراسه في المانيا

 الدراسه في المانيا هي الزاميه الى ان يتم الطفل المرحلة الاعداديه ، وفي حال تخلف الاباء عن ارسال ابنائهم الى ‏المدارس تقوم الشرطة باصطحاب الأطفال إليها !‏يوجد في المانيا بعد ما يسمى بالمرحلة الابتدائيه فرز للطلاب بحسب امكانياتهم (( عملي ، ادبي ، صناعي ، …. )) ‏، ما يهمني أن أطلعكم عليه ، هو ان الدراسه في المانيا حتى اتمام المرحله الثانويه (( أو ما يسمى بكالوريا )) يستغرق ‏‏13 سنة ! بينما يستغرق الامر للحصول على الشهاده الثانويه (( بكالوريا )) في باقي دول العالم 12 عاما !‏

نظام الدراسه في المانيا

المدة المقررة لإنهاء الدراسة :

أربع سنوات ونصف أي تسع فصول ، وحددت المدة المقررة للحصول على شهادة البكالوريوس الدولية بثلاثة أو أربع سنوات كحد أقصى ، وفيما يخص شهادة الدكتوراه يحتاج الطالب من سنتين إلى خمس سنوات إضافية ويمكن الحصول على شهادة الماجستير الألمانية والدولية كمؤهلات مهنية خلال فترة سنة كحد أدنى وسنتين كحد أقصى نظام الدراسه في المانيا التي يلجأ اليها الكثير من الطلاب الاجانب

تواريخ بدء الدراسه في المانيا

يقسم العام الدراسي في ألمانيا على فصلين دراسيين ، يبدأ الفصل الدراسي الشتوي في شهر أكتوبر والفصل الدراسي الصيفي في شهر أبريل ويستمر الفصل لمدة ستة أشهر وتستمر المحاضرات خلال الشهور الثلاثة أو الأربعة الأولى من كل فصل أما الفترة التي لا تشتمل محاضرات : عطلة الفصل الهدف منها تقييم ما سبق تعلمه وتهيئة النفس وإعدادها للاستمرار في الفصل الدراسي التالي .

شروط الالتحاق والامتحانات التي يجب اجتيازها في الجامعات ل الدراسه في المانيا:

امتحان إجادة اللغة الألمانية DSH
إذا كانت مؤهلاتك العلمية تمكنك من الدخول لمتابعة تعليمك العالي مباشرة ، وكنت من دولة لا تستعمل اللغة الألمانية كلغة رسمية يجب عليك اجتياز امتحان إجادة اللغة الألمانية ويمكن إعفائك من هذا الاختبار إذا كنت قد أنهيت دراستك الثانوية في ألمانيا أو في مدرسة ألمانية في الخارج أو إذا كنت من الحاصلين على شهادات اللغة الخاصة بمعهد جوته أو شهادات مؤتمر وزراء الثقافة ( المستوى الثاني ) وكذلك يمكن إعفاء من ينوي قضاء فصل دراسي واحد في ألمانيا ، وتشترط بعض الجامعات في ذلك أن يكون المعفى مشتركا في برنامج لتبادل الطلبة أو دارسا للغة الألمانية وآدابها وفي بعض الجامعات يكون ملزما بأي حال 
تحدد مواعيد امتحانات الكفاءة في اللغة من قبل كل جامعة على حدة ويتوجب الاستفسار في أقرب فرصة ممكنة من الجامعة المعنية عن كيفية دخول الامتحان والموعد والأماكن التي تنظم بها هذه الامتحانات وتسمح لك الجامعات بدخول الامتحانات مرتين فقط وبعدها يتعذر عليك دخولها ولو في جامعة أخرى 
دروس التحضير لامتحان DSH:
تقوم معظم الجامعات الألمانية بتنظيم دورات تعليم اللغة الألمانية والعدد محدود ولا يكفي بالعادة لكل الطلبة الراغبين ويجب أن يكون الطالب ملما بمستوى معين من اللغة الألمانية يختلف من جامعة لأخرى ولذلك يجب الاستفسار لدى الجامعة المعينة عن المستوى المطلوب وننصح باستغلال فرص تعلم الألمانية في وطنك الأصلي قبل السفر .


يستطيع من يجيد اللغة الألمانية أن يثبت ذلك في امتحان test DaF= Test Deutsch Fremdspracheوالذي يجرى مرتين في وطنك الأصلي في مكان أو في عدة أمكنة ، وتعترف الجامعات بهذا الامتحان كمؤهل لبدء دراستك فورا ( إذا ما توفرت الشروط الأخرى ) دون الحاجة لدخول امتحان DSH

شروط القبول في الجامعة وامتحان تقييم المستوى :

شروط القبول والامتحانات التي يجب اجتيازها للالتحاق با الدراسه في المانيا

القبول كطالب منتظم في تخصصك المطلوب يعتمد في الدرجة الأولى على اعتراف الجامعة بشهادة إتمامك للتعليم الثانوي كمؤهل للدراسة الجامعية ، هناك بعض البلدان تكون الشهادة فيها كافية أما البلدان التي تكون فيها الشهادة الثانوية غير كافية فيجب على الطلاب الخضوع لامتحان تقييم مستوى ( سوف يتم ذكر البلدان وتحديد الشهادات المقبولة ) ويتم الاستعلام عن هذا الامتحان لدى مكتب الطلبة الوافدين ويشمل امتحان التقييم على امتحان إجادة اللغة الألمانية ، مع وجود شروط مختلفة لقبولك إذا كنت قد درست بإحدى الجامعات أو قضيت بعض الفصول الدراسية الجامعية في بلدك ويمكن في العادة قبولك للدراسة إذا ما أثبت إتمامك لسنة دراسية بنجاح في بلدك الأصلي وينصح للطلاب المتقدمين لامتحان تقييم المستوى الالتحاق بالدورات التمهيدية وسوف يتم الحديث عنها أيضا

الجامعات في المانيا


جامعة مونستر University Of  Münster


 جامعه مونستر

وتعتبر واحدة من أعرق واقدم جامعات المانيا الغربية,واسمها الرسمي جامعة فيلهلم الوستفالية، هي جامعة حكومية ألمانية تقع في مدينة مونستر. عدد التخصصات الدراسية المتاحة هى 130 تخصص وهي جمعية تضم عدة جامعات بحثية ألمانية مرموقة. وتعرف جامعة مونستر بأنها أكثر جامعة ألمانية خرج منها رؤساء مجالس إدارات الشركات الخمسمائة الكبرى. يبلغ عدد طلابها أكثر من 40 ألف طالب، وتقوم بتدريس أكثر من 130 مجالاً من مجالات العلوم، وهي بالتالي الجامعة الثالثة في المانيامن حيث الحجم، وإحدى أهم مراكز الحياة الثقافية والعلمية في المانيا  وتدرس في الجامعة بعض العلوم باللغه الانجليزيه


جامعة برلين هامبولدت Humboldt University of Berlin
 جامعة برلين هامبولدت
تعتبر جامعة هامبولدت احدى أروع المعالم السياحية في برلين. أمنت اجودا.كوم أرخص عروض الأسعار في الفنادق القريبة من
 كليات وجامعات عديدة أخرى جامعة هومبولدت في برلين (بالألمانية: Humboldt-Universität zu Berlin) 
هي أقدم جامعة في برلين والثانية من حيث المساحة.
بدأ التدريس في جامعة هومبولدت عام 1810 وكان اسمها Alma Mater Berolinensis.
عدد التخصصات الدراسية المتاحة هى 161 تخصص

جامعة هاينريش هاينه Heinrich-Heine-Universität Düsseldorf

جامعة هاينريش هاينه
وهى أكبر جامعة فى مدينة دوسلدورف عاصمة ولاية النوردهاين فيستفالين
وهى واحدة من أكبر وأعرق مدن المانيا.جامعة دوسلدورف، وتعرف رسميًا باسم جامعة هاينرش هاينه في دوسلدورف هي جامعه المانيه تقع في مدينةدوسلدورف . سميت بهذا الاسم نسبة إلى الشاعر والمفكر السياسي هاينريش هاينه، الذي ولد فيدوسلدورف سنة1797 اتخذت جامعة هاينرش هاينه صفة جامعة بشكل كامل سنه1965، وتضم اليوم كليات الحقوق، والطب، والفلسفة، والرياضيات والعلوم الطبيعية، والاقتصاد. يزيد عدد طلابها في الوقت الحالي بقليل عن 16 ألف طالبًا.

جامعة دورتموند Universität Dortmund

جامعة دورتموند
وهى من افضل الجامعات وخصوصا للاجانب حيث تقدم مجموعة من البرامج شديدة التميز للطلبة الاجانب 
من أجل وصولهم للمستوى اللغوى المطلوب للدراسة فى الجامعة وأيضا لمساعدتهم على الاندماج السريع مع الجامعه.

جامعة الرور بوخومRuhr-Universität Bochum

 جامعة الرور بوخوم
 وهى جامعة صغيرة ولكن ينطبق عليها كافة شروط ومعايير التميز للجامعات الالمانية. تأسست جامعة الرور في بوخوم عام
 1962، وبدأ التدريس فيها عام 1965 وتعد بذلك أول جامعة تأسست في ألمانيا بعد الحرب العالميه الثانيهيوجد مبنى الجامعة
خارج مدينة بوخوم الواقعة في ولايةشمال الراين في منطقة حوض الرور
سميت الجامعة نسبة إلى نهر الرور الذي هو فرع من نهر الراين شريان الحياة النابض في هذه المنطقة .

جامعة لودفيج ماكسيميليانس بميونخ Ludwig Maximilians University Munich – LMU

جامعة لودفيج ماكسيميليانس بميونخ 
وهى واحدة من الجامعات الكبيرة والعريقةجدا فى المانيا واوروبا وفيها جميع التخصصات الممكنه, 
ولكن شروطها صعبة شوية بالنسبة للاجانب وذلك لآن الالتحاق بيها بيتطلب اجيتاز مستوى لغوى عالى جدا فى اللغة الالمانيه كانت جامعتي لودفيغ ماكسيميليان وجامعة ميونخ التقنية اثنتين من الجامعات الثلاثة الأولى في ألمانيا التي تنال لقب جامعة النخبة من قبل لجنة مختصة من وزارات التعليم والبحوث في الولايات الفدرالية والألمانية.
تم إنشاء جامعة شتوتغارت عام1829، وبها عدد كبير من الاختصاصات في الهندسة والعلوم الطبيعية والإنسانية. وهي واحدة من الجامعات التقنية الرائدة في ألمانيا بالبرامج التي تحتل مكانة عالية في الهندسة المدنية والميكانيكية، والكهربائية

جامعة هامبورجUniversity of Hamburg
 Campus Navigator

هي جامعه المانيه في مدينة هامبورغ، أسسها عالم النفس فيلهلم شتيرن (1871 ـ 1938) وآخرون في 28 مارس1919. بلغ عدد طلابها حوالي 38000 طالبًا في مطلع عام 2006 ورغم قصر تاريخ الجامعة فقد انتمى إليها ستة من الفائزين بجائزة نوبل وعدد كبير من العلماء البارزين .

جامعة دويسبورج ايسينUniversity of Duisburg-Essen
 جامعة دويسبورج ايسين

هي جامعه المانيه  تقع دويسبورغ بمنطقة الراين الأسفل عند التقاء نهري الراين والرور وبالقرب من ضواحي إقليم البلاد الجبليه(Bergisches Land). تمتد المدينة على طول جانبي هذين النهرين .

جامعة جون فولفجانج جوته ( جامعة فرانكفورت ) Johann Wolfgang Goethe University Frankfurt
   Photo Photo

تقع في مدينة فرانكفورت في ولاية هسنالألمانية. افتتحت عام1914وعدد الطلبة 36000 ومصنفه في المرتبة الخامسة في المانيامن عدد الطلبة. تتكون الجامعة من 16 قسم ويوجد بها 170 اختصاص


تكاليف الدراسه والمعيشه في المانيا


 تختلف التكلفة المعيشية في المانيا من ولاية الى اُخرى لكن متوسطياً يحتاج الطالب الجديد الى 600 يورو شهرياً.
(لايدخل من ضمنه قسط اللغة او قسط الجامعة) .وهنا سوف نبين بالتفصيل المصاريف الأساسية للطلاب في المانيا.

السكن:

يوجد في كل مدينة ما يسمى بالسكن الجامعي .يحق للطلاب المسجلين بالجامعة الاقامة في غرفة فيه . تكون على الاغلب مجهزة بالاثاث الرئيسي من طاولة مكتب مع سرير وخزانة ملابس بلإضافة إلى مكتبة صغيرة لوضع الكتب الدراسية فيها.وهو سكن مريح جداً ورخيص نسبيا وتكون من ضمن الأجرة فاتورة المياه والكهرباء بالإضافة الى خدمة الإنترنت.

تتراوح أجرة السكن فيه بين 190 الى 230 يورو شهرياً.
-أما طلاب اللغة الغير مسجلين في الجامعة لايحق لهم السكن الجامعي .إلا إذا كان هناك إتفاق ما بين معهد اللغة والجامعة.
وهنا يضطر الطلاب للسكن الخاص وهو اغلى قليلاًً من السكن الجامعي إذ تتراوح التكلفة مابين 200 إلى 400 يورو .
وهذا التفاوت يعود إلى المدينة و الموقع وعدد الغرف وإلخ..على سبيل المثال غرفة في مدينة درسدن شرق المانيا
تكلف شهرياً حوالي 200 يورو وغرفة في مدينة هامبورغ تكلف ما بيت 300 إلى 400 يورو.
طبعا فاتورة الماء او الكهرباء تكون على الأغلب من ضمن الأجرة . اما بالنسبة إلى الأثاث فهذا يعود الى الطالب
اذا اراد غرفةاو شقة مفروشة او اذا اراد ان يكلف نفسه بالأثاث.
خدمة الإنترنت اما تكون بالإتفاق مع المؤجر مقابل مبلغ ما بين 10 إلى 20 يورو شهرياً ..او الإشتراك بشكل مباشر مع شركات خدمة النت التي توفر عروض رخيصة ومغرية للطلاب .


المواصلات:


– الطلاب المسجلين في الجامعة يحصلون على بطاقة مواصلات تُتيح لهم حرية استخدام وسائل النقل والتنقل في المدينة
وتكون مدفوعة من ضمن القسط الجامعي.
– طلاب اللغة يدفعون بطاقة الموصلات على حسابهم الخاص وتتراوح ما بين 40 الى 80 يورو شهرياًً وذلك حسب الرغبة .
اذ أن المدن في المانيا مقسمة إلى دوائر مواصلات .وعلى الطالب اختيار الدائرة التي تقع من ضمنها معهد اللغة والسكن المقيم فيه.


التأمين الصحي:


يلزم كل مقيم في المانيا من مواطنين الى أجانب إلى طلاب بالحصول
على تأمين صحي من شركات التأمين الألمانية وتكون التكلُفة ما بين 38 إلى 68 يورو شهرياً.
وذلك حسب الرغبة في تامين صحي شامل أو تامين سياحي جزئيوهو تامين فقط للحالات الطارئه.


مصروف الأكل والشرب:


تتراوح مصاريف الطعام والشراب ما بين 100 يورو وما فوق.ويوجد العديد من (supermarkt)
المتوفرة بكثرة في كل المدن والمناطق والتي تفتح بشكل يومي
بالإضافة إلى وجود محلات تعرض المنتجات العربية والشرقية المنتشرة بكثرة في القسم الغربي
نتيجة التنوع الثقافي الكبير ومن ضمنها اللحوم المذبوحة إسلاميا.


مصروفات عامة:


الملابس هنا يوجد ما هو رخص وما هو غالي الثمن لكن ذلك يعود إلى الشخص نفسه.
التدخين أولا ضار في الصحة وثانيا مكلف جداً .إذ تكلف علبة السجائر ما بين 4.50 الى 5 يورو


الدراسه المهنيه في المانيا


تعتبر الدراسه المهنيه هي الاختيار الاكبر لدي معظم الطلاب بعد مرحلة التعليم الالزامي ، لانه يوفر عقود الدراسه المهنيه التي تساعد الشباب علي اكتساب التعليم المهني ، والمهارات والتدريب داخل المؤسسات .
تدير المعاهد الحكومية وغير الحكومية جزء اخر مهم من منظومة التعليم تسمي ب ( تعليم البالغين).
تدار المنظومة التعليمية باكملها في المانيا بواسطة الدولة .
اصبحت المانيا وجهة تعليمية جذابة للطلاب في جميع انحاء العالم . ليس فقط من خلال الزيادة المطردة في اعداد الطلاب الاجانب في الجامعات الالمانية ، لكن من خلال تضاعف اعداد الطلاب في العقديين الاخيرين.
Research Profile

برامج التدريب ل الدراسه المهنيه في المانيا
برامج التدريب المهني مفتوحة لكل فرد يسعي الي اعداد نفسه بشكل جيد لوظيفة المستقبل. تمد برامج التدريب المهني الطلاب من الدول الاخري بميزة الاندماج بثقافة وبيئة العمل في المانيا ، حيث تؤدي خبرة التدريب الي فهم حقيقي لدولة غنية ثقافيا وليس فقط عن طريق السفر او الدراسة وحدها.
برامج التدريب المهني لها شقان شق تعليمي واخر عام .
يمكن الحصول علي تدريب مهني بسهولة للطلاب الذين لديهم مستوي جيد من اللغة الالمانية .
تقدم برامج التدريب المهني في تخصصات عدة مثل التسويق ، الترجمة ،الضيافة ، البث الاعلامي ،شركات الدعاية ،التأمين ، الموضة ، التمويل ،ادارة الاعمال ، الخدمات اللوجستية ،الاتصالات ، صناعة السينما ، ادارة الاحداث ، التكنولوجيا ، الشحن ، الصحافة والاعلام ، القانون ، العلوم السياسية ، الشؤؤن العامة والسياسة العامة .
يلزم للحصول علي بعثة للتدريب في احدي هذه المجالات الحصول علي درجة التخرج وسنة او اكثر من الخبرة العملية في مجال الدراسة المختار .

الدراسة المهنية المزدوجة

الدراسة المهنية المزدوجة هي تميز ألماني على الصعيد العالمي. حيث يقوم وفق هذا النظام حوالي نصف الشباب بعد المدرسة، بتعلم واحدة من المهن المعترف بها رسميا والبالغ عددها 350 مهنة. 
هذه الانطلاقة في الحياة العملية تختلف عن الدراسة المدرسية المحضة المعروفة في العديد من البلدان: فالجانب العملي تتم تأديته خلال ثلاثة أو أربعة أيام أسبوعيا في الشركة، بينما تتم الدراسة النظرية على مقاعد المدرسة المهنية يوما أو يومين في الأسبوع. وتدوم الدراسة من سنتين إلى ثلاث سنوات ونصف.

من خلال اتباع دورات ومناهج دراسية خارج إطار الشركات، ومن خلال فترات تأهيل إضافية، يتم تدعيم وتعميق أساليب التدريب المهني في الشركات والمصانع المختلفة. ويتم تمويل فترات التدريب والتأهيل هذه، من خلال الشركات التي تدفع للمتدربين رواتب وتعويضات بسيطة، إضافة إلى الدولة التي تتحمل تكاليف المعاهد المهنية. ويصل عدد الجهات التي تقوم حاليا بتدريب وتأهيل جيل الشباب إلى 500000 جهة بين شركة وهيئة حكومية وورشة خاصة. وتوفر الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم أكثر من 80% من مجمل أماكن وفرص التدريب المهني في ألمانيا. ويعتبر عدد الشبان الذين ليس بيدهم أية صنعة ولا يتعلمون أية مهنة منخفضا نسبيا بالمقارنة العالمية، وذلك بفضل هذا النظام المزدوج في التدريب والتأهيل الذي يجمع بين التعلم النظري والتدريب والممارسة العملية. حيث تصل هذه النسبة بين أبناء جيل 15 – 19 سنة حوالي 4,2% فقط. هذا الجمع بين النظرية والتطبيق العملي يضمن مستوى رفيعا من التأهيل لأصحاب المهن والحرفيين والعمال المهرة. ويعتبر هذا النوع من التدريب والتأهيل الخطوة الأولى في طريق بناء مستقبل مهني ناجح يقود إلى الوصول إلى مرتبة المعلم في الحرفة من خلال المزيد من التدريب والتأهيل والخبرة العملية. ومن الجديد في هذا المجال طرق تأهيل طويلة مستمرة، يمكن أن تقود في مراحل لاحقة إلى الحصول حتى على شهادة الماجستير من إحدى الجامعات أو المعاهد العليا


طريقة اختيار الجامعات فى المانيا

عند اختيارك للجامعات يجب الوضع فى الاعتبار ان المانيا تملك اكثر من 100 جامعة فعند اختيار الجامعات لابد مراعة ما يلى عند اختيارك للجامعة .

1.قوة الجامعة عن طريق معرفة معلومات عن تلك الجامعة و تاريخ الجامعة التعليمى و نوع الشهادة التى تقدمة .

2.التأكد من وجود الدراسة بالغة التى تود الدراسة بها.

3.التاكد من وجود التخصص الذى تود دراستة.

4.الشهادة التى تود الحصول عليها و يوجد ثلاث انواع شهادات فى المانيا هما:

BACHELOR_MASTER_DIPLOM
1.BACHELOR هو ما يسمى عندنا البكالوريوس .

2.MASTER هو ما بعد البكالوريوس.

3.DIPLOM هو مجموع الشهادتين معا.

5.اختيار البلد:عليك اختيار المدينة التى سوف تناسبك لأن المدن فى المانيا تختلف عن غيرها فى أجارات الشقق و تكاليف الموصلات كما تختلف فى فرص العمل اذا كنت تريد التفكير فى العمل مع جانب الدراسة.‏

‏6- رسوم الجامعه : كانت الدارسه في المانيا والى عهد قريب مجانيه ، اما الان فتتجه معظم الجامعات لتجعلها شبه ‏مجانيه .‏
بالامكان القول أن المعدل الوسطي لرسوم الجامعه هو 500 يورو بالفصل الواحد .‏
لا يزال هناك جامعات تدرس مجانا ، ولكن موضوع الرسوم موجود لديها على طاولة البحث .‏
كما ان هناك جامعات فرضت رسوم على الطلاب ، واستثنت منها الطلاب القادمين من دول فقيره ( كبلداننا ) .‏

‏7- واخيرا ، نظام الجامعه ، هل هو فصلي ام سنوي .‏
بعض الجامعات تعمل بنظام سنوي ، أي أن الطلاب تلتحق بالجامعه في بدايه الشهر العاشر من كل سنه وفقط .‏
البعض الأخر يعمل بنظام فصلي ، أي أنه يمكن الالتحاق بالجامعه في الفصل الشتوي ( بدايه الشهر العاشر ) أو ‏الفصل الصيفي ( بدايه الشهر الرابع ) .‏
لا شك أن النظام الفصلي يعتبر أميز لما فيه من مرونه باعادة الاختبارات .‏‏ 


ماذا عليي أن أفعل لأتابع دراستي في المانيا ؟

الطريق يبدأ من القبول الجامعي : ‏

لكي تحصل على قبول جامعي بمواصلة الدراسه فإن الجامعات الالمانيه تطلب منك أمرين إثنين وهما :‏
‏1- شهادة ‏DSH ‎‏ باللغه الالمانيه ، (( وهي شهاده تعادل التوفل الإنكليزيه )) لمن أراد الدراسه بالالماني ، وبالمثل ‏ايضا تشترط الجامعه في الاغلب شهادت توفل لمن أردا المتابعه بالانكليزيه .‏
‏2- شهادة ثانويه معترف بها في المانيا .‏

هذا الكلام هو الحاله العامه ، ولكن في بعض الاحيان ممكن أن تحصل على قبول جامعي مشروط .‏
بمعنى : لو انك راسلت إحدى الجامعات الالمانيه طالبا قبول جامعي منها وانت لم تحصل بعد على الشهادة المطلوبه ‏في اللغه الالمانيه ، من الممكن أن تعطيك الجامعه قبول تشترط فيه الجامعه حصولك على الشهاده قبل البدء في ‏الدراسه .‏
كما أن بعض الجامعات تقدم خدمة تدريس الطلاب الاجانب (( غير الألمان )) اللغه الألمانيه وتأهليهم لاختبار اللغه ‏الألمانيه ‏DSH ‎‏ .‏
وهذا ما يقوم به الكثير من الطلاب (( بل معظمهم )) ، حيث يراسلون الجامعات الالمانيه طالبين دراسه اللغه عندها ‏وبعدها الالتحاق بالجامعه .‏ كيف أحصل على شهادة ‏DSH ‎‏ ؟‏

إما أن تقوم بتقديم الامتحان في بلدك عن طريق المعاهد المعترف فيها من الحكومه الالمانيه مثل (( معهد غوته )) أو ‏ان تقدمه لدى الجامعه مباشره .‏
‏(( ينتشر معهد غوته في الكثير من دول العالم ، وهو معهد مدعوم من الحكومه الالمانيه .))‏


شروط  الالتحاق والامتحانات في الجامعات في المانيا

امتحان إجادة اللغة الألمانية DSH

إذا كانت مؤهلاتك العلمية تمكنك من الدخول لمتابعة تعليمك العالي مباشرة ، وكنت من دولة لا تستعمل اللغة الألمانية كلغة رسمية يجب عليك اجتياز امتحان إجادة اللغة الألمانية ويمكن إعفائك من هذا الاختبار إذا كنت قد أنهيت دراستك الثانوية في ألمانيا أو في مدرسة ألمانية في الخارج أو إذا كنت من الحاصلين على شهادات اللغة الخاصة بمعهد جوته أو شهادات مؤتمر وزراء الثقافة ( المستوى الثاني ) وكذلك يمكن إعفاء من ينوي قضاء فصل دراسي واحد في ألمانيا ، وتشترط بعض الجامعات في ذلك أن يكون المعفى مشتركا في برنامج لتبادل الطلبة أو دارسا للغة الألمانية وآدابها وفي بعض الجامعات يكون ملزما بأي حال
تحدد مواعيد امتحانات الكفاءة في اللغة من قبل كل جامعة على حدة ويتوجب الاستفسار في أقرب فرصة ممكنة من الجامعة المعنية عن كيفية دخول الامتحان والموعد والأماكن التي تنظم بها هذه الامتحانات وتسمح لك الجامعات بدخول الامتحانات مرتين فقط وبعدها يتعذر عليك دخولها ولو في جامعة أخرى

على من يرغب في الدراسة في ألمانيا، الاستفسار عن شروط الدخول إليها، ويتم الفحص عادة في المكتب الأكاديمي للطلاب الأجانب من حيث تلبية الشروط للدراسة في ألمانيا، ومعرفة ما إذا كانت الشهادة الجامعية الحاصل عليها معترف بها في ألمانيا أم لا، ومعرفة الإمكانيات اللازمة لإكمال التأهيل الدراسي من خلال الالتحاق بالمدرسة التحضيرية Stuienkolleg إن لم يكن معترف بها، كما يمكن الحصول عن معلومات مفصلة عن شروط القبول والكفاءات اللغوية المطلوبة وعن الوثائق والشهادات، التي يجب على الطالب تقديمها، من الهيئة الألمانية للتبادل الثقافي (DAAD)، علماً بأن جميع هذه الوثائق يجب أن تكون مصدقة، ومترجمة من قبل مترجم محلف.

دروس التحضير لامتحان DSH:

تقوم معظم الجامعات الألمانية بتنظيم دورات تعليم اللغة الألمانية والعدد محدود ولا يكفي بالعادة لكل الطلبة الراغبين ويجب أن يكون الطالب ملما بمستوى معين من اللغة الألمانية يختلف من جامعة لأخرى ولذلك يجب الاستفسار لدى الجامعة المعينة عن المستوى المطلوب وننصح باستغلال فرص تعلم الألمانية في وطنك الأصلي قبل السفر .
يستطيع من يجيد اللغة الألمانية أن يثبت ذلك في امتحان testDaF= Test Deutsch Fremdspracheوالذي يجرى مرتين في وطنك الأصلي في مكان أو في عدة أمكنة ، وتعترف الجامعات بهذا الامتحان كمؤهل لبدء دراستك فورا ( إذا ما توفرت الشروط الأخرى ) دون الحاجة لدخول امتحان DSH .

شروط القبول في الجامعة وامتحان تقييم المستوى :

القبول كطالب منتظم في تخصصك المطلوب يعتمد في الدرجة الأولى على اعتراف الجامعة بشهادة إتمامك للتعليم الثانوي كمؤهل للدراسة الجامعية ، هناك بعض البلدان تكون الشهادة فيها كافية أما البلدان التي تكون فيها الشهادة الثانوية غير كافية فيجب على الطلاب الخضوع لامتحان تقييم مستوى ( سوف يتم ذكر البلدان وتحديد الشهادات المقبولة ) ويتم الاستعلام عن هذا الامتحان لدى مكتب الطلبة الوافدين ويشمل امتحان التقييم على امتحان إجادة اللغة الألمانية ، مع وجود شروط مختلفة لقبولك إذا كنت قد درست بإحدى الجامعات أو قضيت بعض الفصول الدراسية الجامعية في بلدك ويمكن في العادة قبولك للدراسة إذا ما أثبت إتمامك لسنة دراسية بنجاح في بلدك الأصلي وينصح للطلاب المتقدمين لامتحان تقييم المستوى الالتحاق بالدورات التمهيدية وسوف يتم الحديث عنها أيضا .

اللغة الألمانية

على من يرغب بالدراسة في ألمانيا بتخصص لا تكون الدراسة فيه باللغة الإنجليزية، تقديم وثيقة تثبت إتقانه للغة الألمانية، وهناك اختبارات مختلفة، كـ”امتحان اللغة الألمانية DSH للدراسة الجامعية للطلاب الأجانب، كما يمكن إجراء “امتحان اللغة الألمانية”  TestDaF، ولا يحتاج من يملك شهادة من مدرسة ألمانية أو شهادة دبلوم من إحدى معاهد غوته، إلى إجراء امتحان اللغة، ويمكن التسجيل في الجامعات الألمانية وفروع معهد غوته المنتشرة حول العالم للتقدم لهذه الامتحانات.

 قررت الدراسة في ألمانيا ؟


الخطوة الأولى :

دائما ما تكون البداية هي أصعب ما فى الأمر.
بداية تأتي المعلومة: فمن الأفضل الحصول على جميع المعلومات اللازمة أثناء الوجود في الوطن, ومن المهم أيضا أن يتم ذلك قبل السفر بفترة كافية. حيث يجب الاستعلام عن شروط دخول البلاد. كلمة السر: التأشيرة .اي يجب ان تعلم شروط الفيزا للدراسة في ألمانيا وهل تنطبق عليك ام لا ؟؟؟
تفتح الجامعات الألمانية أبوابها بوجه عام لجميع الأجانب الراغبين في الالتحاق بها ممن تتوافر فيهم شروط القبول. ويتحقق مكتب شئون الأجانب بالجامعة من توافر هذه الشروط. أما بالنسبة للمتقدمين للجامعة من حاملي الشهادات غير المعترف بها في ألمانيا فيمكنهم الالتحاق بدورات التأهيل للدراسة التي تنظمها الجامعة.
يمكن الحصول على المعلومات حول إمكانية الدراسة في ألمانيا والمستوى اللغوي المطلوب عن  طريق المعلومات الموجودة الآن على موقعنا هذا في خانة الدراسة في الجامعات الألمانية ، حيث يجب تقديم ما يثبت توافر المستوى اللغوي المطلوب للحصول على فرصة للدراسة بألمانيا.  ويستثنى من بعض هذه الشروط المتقدمين للاشتراك في فرع دراسي دولي باللغة الإنجليزية حيث أن إثبات المستوى اللغوي يعد أمراً ليس ضرورياً.


هل هو من الضروري أن أثبت تحدثي باللغة الألمانية؟

نعم. من الملزم أن تكون متحدثا باللغة الألمانية – يستثنى من ذلك الطلاب اللذين ينوون دراسة مادة من المواد الدولية. بإمكانك إثبات درجة إتقانك للغة الألمانية – سواء في ألمانيا أو في بلدك الأم

وتشترط الجامعات الألمانية حصول الطالب على اللغة الألمانية قبل قبوله الجامعي بواقع 150 ساعة دراسية ، أي قبل مغادرة الطالب من بلاده .


ما هي الأوراق المطلوبة للحصول على فيزا دراسية لألمانيا ؟

على الراغبين في الدراسة بألمانيا من غير مواطني دول الإتحاد الأوروبي الحصول على تأشيرة للدخول أولاً.. ويستثنى من ذلك مواطني هندوراس و أيسلندا و إمارتي ليشتنشتاين وموناكو والنرويج وسان مارينو وسويسرا والولايات المتحدة الأمريكية.
إلا أنه لن تفي أية تأشيرة بالغرض. فتأشيرة السياحة مثلاً لا يمكن تحويلها الى تأشيرة دراسة. وبالتالي لا يستطيع من يدخل ألمانيا بصفته سائح أن يدرس بها. كذلك يجب الأخذ في الإعتبار الكلمة التى تلى كلمة تأشيرة. فهناك ثلاثة أنواع من التأشيرات يمكن للدارسين الأجانب والمتقدمين منهم للدراسة الحصول عليها:
– تأشيرة دراسة اللغة، والتي لا يمكن تحويلها الى نوع آخر.
– تأشيرة المتقدمين للدراسة ومدتها ثلاثة أشهر وتمنح لمن لم يكن قد حصل بالفعل على ما يفيد بقبوله في إحدى الجامعات الألمانية, و يجب تحويلها بأسرع ما يمكن الى تأشيرة الدراسة لمدة سنة فورا لحصول على موافقة الجامعة.
– تأشيرة الدراسة وتسرى لمدة عام ولا يمكن الحصول عليها الا بتقديم أوراق القبول بإحدى الجامعات الألمانية وكذلك تقديم ما يثبت تأمين الإقامة مادياً.
وعند تقديم طلب الحصول على تأشيرة الدراسة يجب توفير المستندات التالية:
– جواز سفر ساري
– صور فوتوغرافية
– شهادة إتمام المرحلة الثانوية المؤهلة لدخول الجامعة (شهادة الثانوية الألمانية أو ما يعادلها )
– شهادات إتمام المراحل الدراسية المجتازة حتى تقديم الطلب
– ما يثبت الضمان المالي الكامل أثناء الإقامة أى لمدة عام
ويستلزم الحصول على تأشيرة الدراسة تقديم أوراق القبول بإحدى الجامعات. وعادةً ما تكفي إفادة الجامعة بأنها تسلمت الأوراق المطلوبة مستوفاة للدراسة.
تقدم طلبات الحصول على التأشيرة إما الى السفارة الألمانية أو الى القنصلية الألمانية بالوطن.. ويستحسن أن يتم ذلك في وقت مبكر بدرجة كافية.

لدي أي من الهيئات الحكومية يلتزم علي أن أسجل نفسي عن وصولي لألمانيا ؟

مكتب تسجيل السكان ومكتب الأجانب

من الأفضل دائما إنهاء المسائل المزعجة بأسرع ما يمكن والتى تتمثل في ألمانيا فى إجراءات السلطات الثقيلة اللازم اتخاذها .
والخطوة الأولى هي دخول مكتب تسجيل السكان. على كل من يرغب في الإقامة في ألمانيا لمدة أكثر من ثلاثة أشهر أن يسجل مقر سكنه في غضون أسبوع. يتطلب التسجيل تقديم عقد إيجار الشقة أو أية وثيقة مماثلة تثبت علاقة الإيجار, وتعتبر إعادة التسجيل واجبة في حال تغيير محل السكن.
هام: من الأفضل الاستعلام لدى مكتب شئون الأجانب بالجامعة عن العنوان الصحيح لمكتب تسجيل السكان نظراً لأن سلطات التسجيل لا تتواجد بالضرورة في نفس المواقع بالمدن المختلفة.
أما الطريق التالي الذي يسلكه الدارسون فيؤدي الى مكتب الأجانب حيث يتقدم كل فرد شخصياً بطلب تصريح إقامة. و الطلبة من المتقدمين عليهم إثبات أن إقامتهم بالبلاد مؤمنة مالياً وهذا ما يعني أن الطلبة يجب أن يمتلكوا ما يزيد عن 550 يورو شهرياً. يتم التصديق على الطلب عند توافر الوثائق التالية:
– تأشيرة للدراسة سارية (بالنسبة للدارسين من خارج دول الإتحاد الأوروبي)
– استمارة طلب مستوفاة (يمكن الحصول عليها من مكتب شئون الأجانب بالجامعة)
– جواز سفر ساري أو إثبات شخصية
– اشتراك التأمين الصحي
– صورة من عقد الإيجار أو شهادة من المؤجر
– ثلاثة صور فوتوغرافية
– في أغلب الأمور شهادة طبية
يصدر تصريح الإقامة لمدة سنة واحدة ويجدد  سنويا .


يتعين علي التصديق على المستندات والشهادات؟


من أراد الدراسة في ألمانيا،عليه تقديم شهادات ومستندات متنوعة لدوائر مختلفة. وينبغي أن يتم تصديقها في العادة. هذا يعني أن تكون هذه التراجم قد أعدت من قبل مترجم محلف. كما وأن الدوائر الرسمية الألمانية تعترف بتصديقات وتراجم أعدت في وطن الطالب الأصلي، غير أنها لا تقوم بذلك بالضرورة في جميع الحالات. ولهذا السبب فإنه من المستحسن أن يقدم الطالب تراجم أعدها مترجم محلف في ألمانيا.
ملاحظة هامة: لا تقم أبدا بتسليم المستندات الأصلية، بل بتسليم نسخ مصورة منها فقط! النسخ المصورة من المستندات الألمانية يمكن غالبا التصديق عليها لقاء رسوم مالية في الإدارة المختصة للمدينة أو للمحليات. أما إذا كان من الممكن هناك أيضا التصديق على مستندات بلغة أجنبية، فهو أمر يستحسن بك أولا أن تتحقق منه هاتفيا. يسمح في حالات معينة لمترجمين محلفين التصديق على النسخ المصورة للمستندات التي يترجمونها بأنفسهم. وليس من النادر أن تقدم قنصلية البلد المصدرة للمستندات العون في عملية التصديق على النسخ المصورة منها


                               

هل التأمين الصحي إجباري بالنسبة لي؟


من يصيبه المرض في ألمانيا لا سمح الله ، لا يجب أن يحمل هم العلاج لأن الدارسين سواء كانوا مواطنين أو أجانب يؤمن عليهم مبدئياً لدى أحد صناديق التأمين القانونية. ولا تتعدى تكلفة التأمين 50 يورو في الشهر ولكنها ذات فوائد عديدة منها: أن أعضاء صندوق التأمين الصحي يتم علاجهم لدى الطبيب أو في المستشفى إذا لزم الأمر بل ويحصلون على الأدوية اللازمة فور تقديم طلب و دون أن يتكلفوا أية مصاريف.
يجب تقديم ما يثبت توافر التأمين الصحي أثناء التسجيل للدراسة بالجامعة. أي أنه لا يتم التسجيل بدون إثبات التأمين الصحي.
يشترك المتقدمون للدراسة من الأجانب عادة في التأمين الصحي في ألمانيا ويقدم كل صندوق للتأمين الصحي كافة المعلومات ونماذج الطلب إلى الملزمين بالتأمين. و في بعض المقاطعات الألمانية يكفي تقديم ما يفيد تمتع الطالب الأجنبي بالتأمين الصحي في وطنه الأم. يمكن الحصول على مزيد من المعلومات لدى مكتب شئون الأجانب بالجامعة. يتمتع الدارسون بالاشتراك في التأمين الصحي نظير مبلغ شهري بسيط حتى نهاية الفصل الدراسي الرابع عشر وبطبيعة الحال حتى بلوغ سن الثلاثين .
هذا ولا يحق للمتخلفين في دورات التأهيل للدراسة بالجامعة بالإضافة إلى الأساتذة الزائرين والمشتركين في دورات اللغة الألمانية والمتقدمين للدراسة ممن تخطوا هذا السن التمتع بهذا التأمين الصحي القانوني. حيث أنهم ملزمون بالتأمين على أنفسهم لدى صناديق خاصة. كما أنهم مطالبون أيضاً بتقديم ما يفيد بأنهم مؤمن عليهم صحياً لدى مكتب شئون الأجانب حتى يتسنى لهم الحصول على تصريح بالإقامة. ولقد عقد إتحاد الطلبة الألمان اتفاقا مع أحد صناديق التأمين الصحي الخاصة لتوفير التأمين لهؤلاء الأشخاص مقابل رسوم معقولة. وتبلغ قيمة الاشتراك الشهري في الوقت الحالي أيضاً حوالي 50 يورو.


كم من المال أحتاج لفترة دراستي؟


حسب القاعدة البسيطة يحتاج الشخص أثناء الدراسة في ألمانيا حوالي من 550- 700 يورو شهريا حيث تعد تكاليف المعيشة في ألمانيا مرتفعة لذا فيسمح هذا المبلغ فقط بحياة متواضعة ليس أكثر. لذلك فمن المهم التقليل بقدر الإمكان من المصاريف الثابتة مثل الإيجار. فالسكن في ألمانيا ليس رخيصاً لذا فإن الحصول على غرفة معقولة السعر في بيت الطلبة مثلاً من شأنه التخفيف على الميزانية – لأن كلمة متواضع لا يجب بالضرورة أن تعني التقشف




كيف لي أن أجد مكان للإقامة في ألمانيا؟

هذه من ضمن مهمات مندوب مكتب الرسالة للخدمات الجامعية في المانيا

ولكن من يذهب هناك دون تنسيق من أي مكتب مختص فيجب عليه البحث بنفسه ، عملية البحث عن سكن عادة ما تكون تستنزف الوقت وتجهد الأعصاب, ولذا فمن المهم جداً أن تبدأ البحث في الوقت المناسب ويستحسن البدء في الإستفسارعن السكن قبل السفر حتى تتمكن من العثور على شقة سعرها مناسب. فالسكن في ألمانيا باهظ التكاليف وغالباً ما يلتهم إيجار الشقة نصف المرتبات في ألمانيا. وعلى كل من يرغب في ترك الأمور للصدفة ان يراعي عدة إمكانيات أثناء البحث عن سكن.

الجرائد واللوح الأسود

تتواجد إعلانات الشقق الخالية في الجرائد المحلية غالباً أيام الأربعاء و فى نهاية الأسبوع. ويمكنك أيضاً وضع إعلانك في الجرائد فهذه الجرائد متخصصة في الإعلانات. كما يمكنك العثور على الشقة في الجامعة أيضاَ. فاللوحات السوداء بالجامعات تنوء بحمل كم هائل من أوراق تحمل إعلانات الشقق, وتعتبر إمكانية السكن المشترك هي الأفضل لكل من يأتي إلى ألمانيا وحيدا كما أنها فرصة للتعرف على الناس.

مركز شراكة السكن ودور ضيافة الجامعة والسماسرة

يوجد في الكثير من المدن التي تضم جامعات مراكز للاشتراك في السكن وهي تتوسط للحصول على شقق بعقود لمدة محدودة نظير عمولة. كذلك توفر دور الضيافة الجامعية شققاً سكنية. أما من يلجأ لمكتب سمسار للبحث عن شقة فعليه أن يضع ما يلي في الاعتبار:
يحصل المكتب في العادة على عمولة تصل إلى شهرين من الإيجار وهذا بالطبع مبلغ كبير, والأمر لا يستحق في حالة الإقامة القصيرة, أما إذا اقتضت الظروف للجؤ إلى سمسار عقارات فلتتأكد أنه يتبع دائرة السماسرة الألمان (RDM)..


مساكن الطلبة – المدينة الجامعية

صحيح أن الغرف عادة تكون صغيرة الحجم إلا أنها تعد أرخص سكن يمكن الحصول عليه. كذلك يتوافر بالمدن الجامعية غرف وعروض تصلح لسكن الأزواج. ويمكن الإستعلام عن العناوين وإجراءات التعاقد لدى اتحاد الطلبة.


هل احتاج إلى تصريح للعمل في ألمانيا ؟

مصرح للدارسين الأجانب أيضاً بالعمل في ألمانيا بدون الحصول على تصريح عمل. إلا أن الدارسين من خارج الإتحاد الأوروبي تفرض عليهم بعض القيود. فهم مسموح لهم بالعمل بدون تصريح لمدة 90 يوماً في السنة, تعتبر إمكانية العمل أثناء الأجازات من الفصول الدراسية في أغلب الولايات الاتحادية محدودة. مخول لمكتب الأجانب التصريح بعشرة ساعات عمل إضافية في الأسبوع في حال موافقة مكتب العمل المحلي. أما الدارسين من دول الإتحاد الأوروبي فمسموح لهم بالعمل بلا أية حدود زمنية أو مبدئية.
ومعروف من حيث المبدأ أن أصحاب العمل يفضلون تشغيل الطلبة والسبب هو أن صاحب العمل لا يسدد إلا جزءا من التأمينات الاجتماعية حيث أن الطلبة ليس مسموح لهم بالعمل أكثر من 19.5 ساعة في الأسبوع. أي أن الطلبة أرخص من العاملين العاديين. ولكن لا تكفي وظائف الطلبة المعتادة في الحانات أو توصيل البيتزا أو المساعدة في التنظيف لتمويل الدراسة الكاملة. ويقدر أجر الساعة المعتاد بثمانية يورو وبالطبع فإن الحال يختلف لمن يتمتع بمهارات أخرى مطلوبة في سوق العمل مثل برمجة الإنترنت. إلا أن جدول الدراسة المكتظ لا يسمح بوظيفة الوقت الكامل.
تساعد اتحادات الطلبة في كل بلد به جامعة في البحث عن عمل. كذلك يعد من المجدي أيضا اللجوء إلي مراكز الوساطة للطلبة لدى مكاتب العمل الكائنة ضمن مواقع اتحادات الطلبة بالجامعة.


ما هي وظيفة اتحادات الطلبة ؟


لولا هم لتضور الطلبة جوعاً. حيث أنهم مسئولون عن تشغيل مطاعم الجامعة والكافيتريات. ولكن هذا ليس كل شيء فهم عليهم أيضا َرعاية الطلبة اجتماعيا ومساعدتهم اقتصاديا وحضارياً. كما أن إتحاد الطلاب يشرف على المدن الجامعية ومؤسسات رعاية الطفل في الجامعات بالإضافة الى تحملهم للدور الأكبر في عملية الإرشاد والنصح: بداية من المشورة الاجتماعية وحتى مساعدة الطلبة المعاقين. ويمول كل طالب الإتحاد وذلك عند سداد المبلغ المخصص لذلك في كل فصل دراسي.
و تقدم بعض اتحادات الطلبة للدارسين الأجانب مجموعة من الخدمات المتكاملة مثل الحصول على غرفة في المدن الجامعية وتقديم المشورة، والاشتراك فى دورات لغة ورياضة وعروض ثقافية وكذلك في اختيار وجبة الغذاء في مطعم الجامعة. كل هذا مقابل مبلغ يتراوح بين 150 و 320 يورو في الشهر.
كذلك يتواجد “الإتحاد العام للدارسين” واختصاره (ASTA) دائماً من أجل الطلبة. أما في بافاريا فيطلق ممثلي اهتمامات الدارسين على أنفسهم اسم مجلس ممثلي الطلاب, ويندرج في تقسيم الإتحاد العام للدارسين أيضاً ممثل للأجانب يهتم بشئون واحتياجات الطلبة الأجانب وينظم لهم نشاطات ثقافية وسياسية ويقف إلى جانبهم بالنصيحة في المسائل القانونية. يتجمع الطلبة المنتمين إلى إحدى التخصصات الدراسية في مجموعات متخصصة لتمثيل مصالح زملائهم وزميلاتهم. وفي الأسبوع السابق لبدء الدراسة يقود الدارسين بالسنوات المتقدمة زملائهم المستجدين حسب رغبتهم في المدينة الجامعية ودور السينما والمكتبات والحانات ومطعم الجامعة. مما يعتبر فرصة طيبة للتعرف على طلبة وطالبات آخرين في وقت مبكر. وتعلن المواعيد على اللوح الأسود وهو لوح المعلومات الخاص بكل جامعة على حده. كذلك يمكن الالتقاء بالكثير من الناس أثناء ممارسة الرياضة في الجامعة هذا إذا كان التصبب عرقا لا يشكل فارقا بالنسبة لك .