شابان لاجئان يرسلان هدية لميركل.. اقرأ ماذا حدث

لاجئان يتسببان في استدعاء الشرطة بسبب هدية ارسلوها لميركل

اراد طالبا لجوء إرسال هدية عبر البريد للمستشارة أنغيلا ميركل. لكن موظفة الخدمة البريدية ارتابت من الطرد البريدي وقررت الاتصال بالشرطة خوفا من أن يحمل الطرد متفجرات

تسبب طالبا لجوء في ألمانيا من أصول إيرانية في استدعاء عدد كبير من رجال الشرطة ومعهم كلب مدرب للكشف عن المتفجرات، حيث سلم الرجلان، أب ونجله، طردا اليوم الثلاثاء (27 كانون الأول) لدى إحدى وكالات البريد في محطة للوقود بمدينة ماونهايم بولاية راينلاند بفالتس غرب ألمانيا، وذلك حسبما ذكرت الشرطة اليوم.

وأوضح متحدث باسم الشرطة لوكالة الأنباء الألمانية أن موظفة الخدمة البريدية ارتابت بشأن الطرد بسبب أحداث الأسابيع الأخيرة.

وأرسلت الشرطة تسعة من أفرادها للمكان  فقاموا بتطويق محطة الوقود وعرضوا الطرد على الكلب، لكنه لم يعط إشارة على وجود متفجرات في الطرد.

بحثت الشرطة عن الرجلين اللذين أكدا أن الطرد به هدية للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وفتحا الطرد ليظهر فيه تمثال منحوت يدويا أرادا من ورائه التعبير عن حبهما لألمانيا.

ونقلت صحيفةراين تسايتونغعن الابن قوله: “لقد نحت أبي هذا التمثال بنفسه من أجل ميركل، شكرا لها على السماح لنا بالعيش هنا“.

واضطر الأجنبيان لاستعادة هديتهما وقال الابن للصحيفة: “لا نزال نرغب في إرسال هذا التمثال للمستشارة ولكننا لا نعرف الآن كيف نفعل ذلك“.